البوركيني في فرنسا و أولى من قطر

oola-head-covering

بينما ما زال البوركيني يشغل بعض السلطات في فرنسا، جاء رد أمينة أحمدي و هيا الغانم معاكسا من قطر

أولى للألبسة الرياضية، هو اسم الشركة التي أنشأتاها أمينة و هيا لتوفير ما تحتاجهن النساء اللواتي يرغبن بممارسة الرياضة في الهواء الطلق، مع الحفاظ على عاداتهن التقليدية في الملبس. و جاء الإلهام للشريكتين و هما في صعود إلى قمة جبل كيليمينجارو، بعد أن أدركتا صعوبة التدريب في الخارج بملابس غير مخصصة لذلك

oola-head-wear

بعدها قررتا أن شركتهما ستُصمم و تنتج ألبسة رياضية عملية و فضفاضة – تتكون من أقمشة تسمح للجلد بالتنفس، و مضادة للمياه و سريعة الجفاف. و طبعا، شريطة أن تكون التصاميم متماهية مع ما تسلتزمه معتقداتهما من غطاء للرأس و الجسد. و بطبيعة الحال، لم تنسيا الفتاتين إضفاء لمسة فنية على تصاميمهما

oola-head-wear-hiking-top

و إذ بأولى. فقد بدأت الشركة حملة تمويل جماعي بهدف الوصول إلى مبلغ $15,000، و نجحت في جمع أكثر من $6,000 حتى هذه اللحظة

oola-founders

أما عن رؤية أولى، فهي ببساطة تشجيع نمط حياة أكثر صحية بين أولئك اللاواتي يرغبن بممارسة الرياضة في الخارج، دون أن يتخلين عن اختياراتهن في الملبس. و تؤمن أولى بأن كل امرأة قادرة على تحقيق أهدافها التي طالما بدت بعيدة، و أنها قادرة على تحدي -بل و تخطي- الصعوبات التي قد تواجهها – ملهمة بذلك جميع أفراد المجتمع من حولها

و لعل بعض السلطات في فرنسا تتعلم

إدعموا أولى هنا

Facebook Comments

Comments

comments

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

3 + two =